الآلام .

يفاجئني الحزن عند المغيب ،…ولا شيء حولي سوى شمعة و فراش كئيب.
يذكرني حين ادفن فيه ، …باني غريب…
انام لاهرب من واقعي،…و آمل ان الوصول قريب…
تذكرت امي،،..فرحت اعد وصايا الاحبة.
قميص لهذا…حذاء لذاك…و للام و الاخت شال و جبة.
تذكرت امي،،..تذكرت آخر ما رددته على مسمعي..
و دمع على خدها ينزلق:
لا شيء ينقذنا من الزمان…غير ان نفترق…
و سافرت لابحث عن لقمة ضائعة…
وامي على الباب… داعية ضارعة…
سئمت الحياة هنا،،،قدكرهت الجواب.
يكرر اني حللت..تصاحبه النظرة الساخرة..
اتيت لتعملي… يابنت العرب؟؟؟
نسيت بانك تحتلين …ادنى الرتب.
لذلك يا ام سوف اعود ..
لافلح تربتنا الطاهرة……
لاسقي ثراها…بانقى معاني الهنا.. يابنات شو راكم. :icon_surprised:

غاليتي

كلماتك الصادقة

تدخل قلوبنا ولا نشعر بها

تسل بهدوء كنسائم الربيع

كلمات رائعة يعجز السان عن وصفها

فهي مشاعر صادقه من ينابيع قلبك

وجميله وأكثر من رائعة

الإبداع والروعة هي من صفتك

وحروفك فلسفه في منتهى

الروعة حروف كالأنغام الموسيقية

حيرت القلوب قبل العيون

أعجبت كثيرا بما خطه قلمك

وما نثره فكرك

دمتي مبدعة

تقبلي طلتي
آبار

إسمحي لي حياتي في كلمتين
كلمتين ساقولها قبل الرحيل

غدا ستنسيني وبغيري تلتقين
لكن أنساكي أنا شيء مستحيل

مشكوره
يسلمو ايديك

1 أفكار بشأن “الآلام .”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.